الأحد , سبتمبر 20 2020
الرئيسية / المقالات / صوتكم أمانة

صوتكم أمانة

بقلم:أمل الخروصية

صوتكم أمانة ومسؤولية عظيمة تجاه أنفسكم وتجاه وطنكم الغالي عمان..أعطوا لمن يستحق بإرادتكم الحرة وضميركم الوطني اليقظ..صوتكم حق مشروع لكل مواطن ومواطنة فلا تمنحه لمن يريد تغيب وعيك وفكرك وتزوير ارادتك..فلا تغرنكم الأماني الكاذبة لبعض المترشحين فمن يرشيك لأجل تصويته تأكد بأنه سيخون وطنه ولن يستطيع تحمل المسؤولية كاملة ،الوطن بحاجة إلى من يعطيه المساواة والعدالة الاجتماعية وحقوق المواطنين كاملة .

صوتك شهادة حق لانتخاب عضو فعال من تراب هذا الوطن ،ناضل وضحى بسنوات عمره من أجل حقوق أبناء وطنه من الفقراء والمحتاجين والكادحين والمعوزين ،والسعي لأجل تحقيق عدالة قضيتهم لأجل توفير حياة كريمة لهم.

صوتك أمانة لأجل رفعة هذا الوطن عالية خفاقة والسير بها قدما نحو الأمام..صوتكم أمانة لأجل أن يستمر هذا المجلس كما رسم له مولانا(عاهل البلاد المفدى)لا تمنحوا أصواتكم لمن استغل حاجتكم وعونكم بالرشاوي المادية وتاجر من أجل أن يفوز..انتبهوا ففي يوم التصويت لا حسيب ولا رقيب..حاسبوا أنفسكم بأنفسكم لن يكون من ضغط عليكم يراقبكم وإنما تنتخبون من ترونه مناسبا لكم يمثلكم خير تمثيل .

تمثل انتخابات مجلس الشورى للفترة التاسعة والتي وصلت لمرحلة متقدمة منعطفا هاما يتمثل في عدة محاور والتي يتطلب من خلالها افرازاعضاء قادرين على التعاطي مع المرحلة الحالية والمقبلة للعمل التنموي في السلطنة ،ونتيجة للوضع الاقتصادي العالمي وتحديات هذه المرحلة يلزم انتخابات اعضاء قادرين على التوازن في التعاطي مع المطالب والخدمات والإسهام في بلورة أفكار ورؤى تخدم مسيرة التقدم والازدهار والنمو في السلطنة عبر شمولية التنمية لمحافظات وولايات السلطنة وتحديد مسارات العمل الوطني والتكاتف والتناغم الحكومة بشكل دقيق ومستمر ومتوازن لمختلف قطاعات التنمية .

 

اتصل بنا

 

شاهد أيضاً

كارثة مرفأ بيروت والاستثمار السياسي والإعلامي

بقلم:جمال الكندي كارثة مرفأ بيروت قبل عدة أيام صنعت الحدث الإعلامي والسياسي في لبنان وقبل …

اترك تعليقاً