أخبار محلية

بعد بيان تعرفة الكهرباء الجديد مواطنون يعبرون عن آرائهم

اضغط هنا للدخول الى صفحة وهج الخليج عبر تويتر : wagulf

وهج الخليج- منى المعولي

ما أن تم الإعلان عن التعرفة الجديدة لأسعار استهلاك الكهرباء حتى تصدرت الأحداث وغدت حديث الساحة؛ حيث قوبل البيان الصادر بكيل من الأسئلة والاستفهامات

بدءاً من الصيغة المرتبكة للبيان والتي وصفها البعض أنها صيغة نخبوية فئوية لايفهما إلا الدارس أو العامل في القطاع في حين يجهلها المواطن العادي بالرغم أنه المستهدف والمعني من هذه التعرفة.

كما وصف البعض التعرفة الجديدة بالملتفة والمخيبة وهناك من بقى متفائلا وطامحا في المزيد من المراعاة والتسهيلات

وهج الخليج رصدت أهم التفاعلات والأراء حول الحدث

ويرى المواطن يحيى الهاشلي أن تغيير تعرفة الكهرباء والمياه وزيادات الأسعار تضخم ينبغي أن ترافقه زيادات في رواتب المواطنين في كل القطاعات
أَو إرجاع الدعم لما كان عليه قبل رفعه.
فلا يعقل كل شيء يرتفع وتبقى الرواتب صامدة بل تم إنقاصها.

‏فيما قال يونس العمراني: الوقت الذي نطالب فيه بتوفير الدعم الحكومي ومنح قطع تجارية للفرق الأهلية لدعم هذه المؤسسات المجتمعية التي تخدم شريحة من المجتمع وصدهم عن السلوكيات الخاطئة وصقل مواهبهم وغيره نتفاجأ بخبر من شركات الكهرباء بتحويل التعرفة من أهلي لتجاري لهذه المؤسسات.!!

وعبر خليل العمراني عن ذهوله قائلا: ‏الطامة أن ‎تعرفة الكهرباء زادت من ١٩ بيسة إلى ٣٠ بيسة في الشريحة الثالثة وهي الشريحة التي لابد أن يستهلكها المواطن وخاصة في فصل الصيف . من الصعب أن لايصل إستهلاك المواطن أقل من ٦٠٠٠ في هذا الفصل . يعني هو لعب على الأذقان واستخفاف بالمواطن وخرف له من قبل الشركات هكذا

ودعا سلطان المتابعين أن يصححوا له ما فهمه حيث تسائل قائلا: ‏اللي فهمته التسعيره من 0-4000 ب 14 بيسه
وكل سنه تزيد التسعيره بيستين لمدة عشر سنوات
يعني بعد عشر سنوات بتستوي التسعيره ب34

صححولي اذا غلط.

وتأسف أبو عمر الشعيلي قائلا: ‏‎للأسف

كان المواطنون يأملون في أن تكون تعرفة الكهرباء تواسيهم وترفع من معنوياتهم في ظل الظروف الصعبة التي يمرون بها ولكنها جاءت لتزين الطين بلة والأمر عِلة

ورأى راشد السعدي:
أت تعرفة الكهرباء ما زالت دون طموح المواطن، 14 بيسة للشريحة الأولى ما زالت مرتفعة مقارنة بدخل المواطن، علماً أن 14 بيسة سوف تزداد سنوياً.
كان من المأمول أن تكون تعرفة الكهرباء مناسبة للمواطنين، وأن يكون الدعم أكبر من الحالي.

‏‎فيما رأى أحد المغردين أن تعرفة الكهرباء لم تراوح مكانها تلف وتدور وترجع للغلاء. مع تغيير في صياغة الخبر لاغير و لازال المواطن يبحث عن (الآثر)
آثر الدمج وإعادة الهيكلة يفترض أن يتبعه تخفيض محسوس بالتسعيره.

هكذا تم رصد عينة بسيطة من الآراء والتفاعلات التي أثيرت بعد صدور بيان مراجعة التعرفة الجديد؛ متأملين بوجود حلول مستقبلية مرضية ومثمرة للمواطن والحكومة

لزيارة صفحة وهج الخليج عبر تويتر : wagulf

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى