السبت , مايو 25 2019
الرئيسية / أخبار العالم / وول ستريت جورنال: خطة أيرانية لأستهداف القوات الأمريكية في الشرق الأوسط

وول ستريت جورنال: خطة أيرانية لأستهداف القوات الأمريكية في الشرق الأوسط

وهج الخليج – مسقط

كشفت صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية عن خطط أيرانية، لأستهداف القوات الأمريكية في المنطقة وذلك بستخدام طائرات بدون طيار، و ذلك ردا على تصعيد العقوبات الأمريكية و تهديداتها بمنع أيران من تصدير النفط الى الأسواق العالمية.

و بحسب الصحيفة، أن تقرير أستخباراتي أمريكي، كشف عن أن أيران أعدت خطة لأستهداف القوات الأمريكية في العراق، و في سورية بالأضافة ألى شن هجمات عبر وكلاء بحسب الصحيفة في منطقة مضيق باب المندب و قواعد عسكرية أمريكية في دول الخليج العربي.

وكان وزير الدفاع الأميركي بالوكالة بات شانهان قال إن الإعلان عن نشر حاملة الطائرات “أبراهام لنكولن” ومجموعة من القطع الحربية في منطقة الشرق الأوسط يمثل إجراء احترازيا ردا على تهديدات إيرانية جدية.

و قال 3 مسؤولين أميركيين لرويترز، طلبوا عدم نشر أسمائهم، يوم أمس الثلاثاء، إن المخابرات رصدت “تهديدات متعددة وجادة” من إيران وقوات تابعة لها في المقام الأول ضد القوات الأميركية في العراق. وقالوا إن ثمة مخاوف أيضاً على القوات الأميركية في سوريا والبحار المجاورة.

وفي نفس السياق، قال وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو اليوم إن بلاده لاحظت أنشطة إيرانية تشير إلى احتمال وقوع تصعيد.

و كان مستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون المعروف بمواقفه المتصلبة تجاه طهران قال إن “أميركا لا تسعى إلى حرب مع النظام الإيراني، إلا أننا على أهبة الاستعداد للرد على أي هجوم، سواء بالوكالة أو من الحرس الثوري الإيراني أو القوات النظامية الإيرانية”.

بالمقابل، قال المتحدث باسم مجلس الأمن القومي الإيراني كيوان خسروي إن تصريحات بولتون بشأن إرسال حاملة الطائرات لنكولن “تدخل في إطار الحرب النفسية”.

و كان الرئيس الأمريكي، قد أعلن قبل نحو 10 أيام عن عدم تمديد أدارته لمهلة الأعفاء، و التي كانت الولايات المتحدة قد منحتها لدول كانت تستورد النفط الأيراني، الأمر الذي صعد من الزمة بين الطرفين.

شاهد أيضاً

الجبير : السعودية تسعى لمنع نشوب أي حرب في المنطقة

وهج الخليج – مسقط قال وزير الدولة المسؤول عن شؤون الخارجية السعودي عادل الجبير، أن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*