الجمعة , نوفمبر 16 2018
الرئيسية / أخبار محلية / ضمن فعاليات المؤتمر العربي الإقليمي للأمن السيبراني.. استعراض تجربة المرأة والقانون العماني في مجال تقنية المعلومات

ضمن فعاليات المؤتمر العربي الإقليمي للأمن السيبراني.. استعراض تجربة المرأة والقانون العماني في مجال تقنية المعلومات

وهج الخليج-ياسر الشبيبي

اختتمت يوم أمس الاثنين فعاليات المؤتمر العربي الإقليمي للأمن السيبراني الذي نظمه المركز العربي الإقليمي للأمن السيبراني واحتضنته دولة الكويت الشقيقة ممثلة في الهيئة العامة للاتصالات وتقنية المعلومات على مدار يومين في فندق جميرا المسيلة بمشاركة 36 متحدثا دوليا و270 متخصصا من 35 دولة من بينها السلطنة.

مشاركة عمانية

تشارك السلطنة ممثلة في هيئة تقنية المعلومات وعدد من المؤسسات الحكومية والخاصة في أعمال المؤتمر؛ حيث تضمنت المشاركة العمانية تقديم ورقة عمل حول القوانين العمانية في مجال تقنية المعلومات ومختلف الجوانب المتعلقة بحماية البيانات الشخصية ومكافحة جرائم تقنية المعلومات عموما قدمها الدكتور سعيد بن محمد المقبالي (رئيس ادعاء عام)، كما أدارت نهلة بنت جمعة البلوشية (مدير إدارة أمن المعلومات بالبنك المركزي العماني) جلسة نقاشية تناولت دور المرأة في مجال أمن المعلومات والصعوبات التي تواجهها المرأة للانخراط في هذا القطاع الحيوي وتأثير البيئات المختلفة التي تنتمي إليها، كما تناولت الجلسة دور المؤسسات والحكومات في إطلاق برامج تعليمة وتدريبية مخصصة للمرأة لتشجيعها على المشاركة والعمل في مختلف مجال تقنية المعلومات والاتصالات. وعلى هامش المؤتمر تم توزيع جوائز المسابقة العربية للأمن السيبراني “صائد الثغرات” وتم فيها تكريم رامي بن ثاني العامري من السلطنة والفائز بفئة (المهاجم) في هذه المسابقة، والذي قال: “أن المسابقة أتاحت لي فرصة الاستفادة من تجربة المشاركة والمنافسة في مسابقة إقليمية ومتخصصة في التصدي للهجمات الإلكترونية وقد تعرفت من خلال الخبراء والمتخصصين من هيئة تقنية المعلومات ممثلة في المركز الوطني للسلامة المعلوماتية على الكثير من الجوانب التي تساعدني على تطوير مهاراتي بطريقة إيجابية تخدم المجتمع”.

أجندة 2

اشتملت أجندة اليوم الختامي للمؤتمر على 10 أوراق عمل تم فيها تناول الجوانب القانونية لحماية البيانات الشخصية في كل من السلطنة وجمهورية مصر العربية واستعراض التجربة الإستونية في مجال الأمن السيبراني إضافة إلى دور الذكاء الصناعي في إدارة الهجمات السيبرانية وأمن الفضاء الإلكتروني في الثورة الصناعية الرابعة، كما تضمنت أجندة اليوم الثاني للمؤتمر عقد جلستين نقاشيتين تناولت الأولى: دور المرأة في مجال الامن السيبراني بينما حملت الجلسة النقاشية الثانية عنوان: الاستجابة الرقمية والقوة العاملة”، وتزامنا مع أعما ل المؤتمر عقد اللقاء التشاوري السادس لرؤساء المراكز الوطنية المعلوماتية للدول المشاركة.

صائد الثغرات

على هامش المؤتمر تم توزيع جوائز المسابقة العربية للأمن السيبراني “صائد الثغرات” والتي نظمها المركز العربي الإقليمي للأمن السيبراني التابع للاتحاد الدولي للاتصالات بالتعاون مع شركة “سايلنسيك” وتهدف لتطوير المهارات والمواهب في الدول العربية في مجال الأمن السيبراني، وقد استهدفت المسابقة 738 من المتخصصين والطلاب والمهتمين بالأمن السيبراني من 10 دول عربية هي: سلطنة عمان، تونس، مصر، الكويت، قطر، ليبيا، فلسطين، الأردن، الجزائر والسعودية، وقد تأهل منهم 114 مشاركا للتنافس في المرحلة التأهيلية للتصدي لسلسلة من التحديات في مجالات: القرصنة الأخلاقية, حماية نظم البنى الأساسية لتقنية المعلومات و الاتصالات، تحليل البرمجيات الخبيثة وتحليل الأدلة الرقمية وفي المرحلة النهائية تأهل 27مشاركا فاز منهم 3 متسابقـين هم: رامي بن ثاني العامري من السلطنة في فئة (المهاجم) وفاز معاذ عبد القادر قدوره من دولة قطر في فئة (المدافع) بينما فاز بركات عبدالرحيم بركات من دولة فلسطين في فئة المستجيب للحوادث الأمنية.

يجدر بالذكر أن المركز العربي الإقليمي للأمن السيبراني (ITU-ARCC) تأسس من قبل الاتحاد الدولي للاتصالات (ITU) والسلطنة في ديسمبر 2012 وتتم استضافته وإدارته وتشغيله من قبل هيئة تقنية المعلومات ممثلة في المركز الوطني للسلامة المعلوماتية. ويهدف إلى توحيد التعاون في مجال الأمن السيبراني في المنطقة العربية وتعزيز دور الاتحاد الدولي للاتصالات في بناء الثقة والأمن في استخدام تقنية المعلومات والاتصالات في المنطقة العربية والإقليمية.

شاهد أيضاً

السلطنة تشارك في الاجتماع الطارئ لمجلس الجامعة العربية على مستوى المندوبين الدائمين

وهج الخليج-العمانية بدأت اليوم أعمال الاجتماع الطارئ لمجلس الجامعة العربية على مستوى المندوبين الدائمين بمقر الأمانة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*