رياضة

الفراعنه والجمهور المصري

اضغط هنا للدخول الى صفحة وهج الخليج عبر تويتر : wagulf

حينما حضر منتخب مصر العسكري الي مسقط لخوض غمار نهائيات كأس العالم العسكرية لكرة القدم لم يكن اكثر المتفائلين يتوقع هذا الكم الهائل من الحضور المصري بالمدرجات من المقيمين علي ارض السلطنة

المصريون ضربوا المثل لتشجيع كرة القدم سجلوا حضورا لافتاً بالاعلام والطبول وحناجر لم تكل لحظة عن الهتاف بسم مصر وقلوبهم تنبض بالمحبة من لحظة ما وطأت أقدام منتخبنا ارض مطار مسقط الدولي

الجالية المصرية بمسقط بثت دعوات كثيرة عبر وسائل التواصل لتشجيع منتخب مصر العسكري ومؤزرة المنتخب العماني وكانوا في الموعد كجمهور واعي يتذوق كرة القدم ويعرف معني الانتماء

حضروا بشكل لافت خلال التدريبات ومنذ اللقاء الاول امام بولندا باستاد السيب وتدريجياً تتزايد الاعداد وامام كندا باستاد الشرطة وحتي مباراة سوريا بمجمع بوشر والتعادل السلبي المخيب للامال بحضور فاق الخمسة الاف والذين تكررت نداءاتهم علي لاعبي منتخبهم لتحية من حضروا من اجلهم والصدمة هي عدم استجابة الفراعنة ! الذين تكبروا علي من صنع نجوميتهم !! وتجاهلوا من يشتاق الي رائحة مصر فيهم

بدافع الحفاظ علي منتخب يحمل الاسم الغالي علي قلب كل مصري فلا وقت لانتقاد بعض تصرفات الجهاز الاداري وبعض اللاعبين ولا المستوي الفني فلكل حادثة حديث
ولكن كونوا فراعنة في الاداء كونوا فراعنة في الانتصار ولكن انتبهوا لهؤلاء الذين يهتفون باسمكم ليملأ المدرجات فهم حضروا من اجلكم فلبوا النداء حيووا هؤلاء الذين لا هم لهم ولكم الا مصر

همسه
هذه ليست دعوة لمقاطعة منتخبنا العسكري وانما هل جزاء الإحسان إلا الإحسان !!!

لزيارة صفحة وهج الخليج عبر تويتر : wagulf

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى