الخميس , سبتمبر 20 2018
الرئيسية / المقالات / نداء للحكومة.. السرطان ينتشر

نداء للحكومة.. السرطان ينتشر

بقلم : نورة الجساسي

ماذا أنت فاعلة ؟
لعل الأمر هنا يتطلب أن لا نطيل المقدمات فيكفي أن يتصدر هذا السؤال للجهات المسؤله في بلدنا لتقوم كل منها بإعادة السؤال في نطاق عملها .
فحتى الآن لم نسمع عن دراسة علميه أو حتى جهود منظمة لاكتشاف أسباب انتشار السرطان في مجتمعنا ؟
أيها المسؤولون : ماذا أنتم فاعلون ؟
دعوني هنا في هذه السطور أقتصر الحديث عن محافظة الظاهرة لكوني أنتمي إليها ، ولذلك حديثي هنا عن واقع معاش بشكل يومي وليس عن إحصائيات منشورة
فالأمر أصبح يعايش في أيامنا كلها
أيها الحكومة .
فمنذ بداية هذا العام ، وحتى لحظة كتابة هذا المقال فُقِد بسبب السرطان ممن أعرفهم أو أعرف أقاربهم حوالي عشرة أشخاص، ونحن لم نكمل بقية العام بعد . ناهية عن أعداد أخرى مازالت في مراحل العلاج المختلفة.

والجهات الصحيه تعلم تماما حجم الزيادة السنوية في الإصابات فماهي الخطوات المتخذة لعلاج هذه المشكله؟

في حقيقة الأمر كمجتمع لم نسمع عن دراسه علميه في هذا الشأن عرضت نتائجها بشكل علمي وعلني وتوعوي في هذا الجانب .
فماذا أنت فاعلة ؟
نعيد طرح السؤال مرارا وتكرارا .
إن الخطوات يجب أن تشمل عدة جوانب
أولا : الجانب المعيشي اليومي من حيث أوقات النوم والاستيقاظ ودورها في هذا الجانب
ثانيا : المياه المستخدمة للشرب والطبخ ، ومد ى جودته ، ومطابقته للمواصفات الصحية وخلوه من المواد التي قد تضر بالصحة ولو على المدى الطويل .

ثالثا : الجانب الغذائي
وهذا الجانب لابد أن يدرس من جانبين :
1. الغذاء المستورد وضرورة دراسته وحصر مسببات السرطان ومعرفة الأصناف الأكثر استخداما من قبل العمانيين وفحصها مختبريا .
2. الغذاء المحلي وينقسم الى قسمين هو الآخر :
أ. الخضروات والفواكه ويجب إجراء الدراسات عليها من حيث الزراعة ونوع المبيدات المستخدمة وكميتها وكما يجب مراقبة المزارع وإجراء زيارات ميدانية دوريه من قبل المختصين .
ب. اللحوم والدواجن
انتشرت مزارع اللحوم والدواجن وإن الناظر الى الشكل الخارجي للمزرعه يدرك تماما أن الأمر يمثل عشوائية التنظيم ، وقلة في الرقابه
ماذا تأكل ؟ وكيف تذبح ؟
ثم إن أغلب المزارع تجعل الإنارة مشتعلة طوال الليل على هذه الحيوانات والطيور . بالرغم من أنه ظهرت دراسات عديدة تؤكد أن من أسباب انتشار السرطان هو النوم تحت الأضواء الساطعة سواء كان للإنسان أو للحيوان .

وأنا هنا لست بصدد شرح أو إثبات حدوث ذلك علميا لأنه بات معروفا جدا بوسائل التواصل الاجتماعي ويكفي أن يفتح الواحد منا الشبكة المعلوماتية ليرى ويسمع مختلف الباحثين يتحدثون ويثبتون ذلك .

ويكفي لنا أن نتعرف على تجربة الحكومة البريطانية في مزارع الدواجن وهي أن الدجاج الذي ينام ليلا ويستخدم طعام طبيعيا عضويا سعره يختلف عن الأنواع الأخرى .
فلماذا لا تطبق هذه الخطوات معنا
في مجتمعنا؟ لماذا ننتظر لكل شيء أن يصبح ظاهرة مجتمعيه أو صحيه
حتى نبدأ في الحراك العلني .

والسؤال الذي أنهي به هذا المقال هو نفس السؤال الذي بدأته به .

نداء للحكومة السرطان ينتشر .. فماذا أنتم فاعلة؟

شاهد أيضاً

المدير الدكتاتوري والمدير الديمقراطي واقع عراقي

بقلم:جمال الكندي في علم الإدارة يتم تدريس أكثر من إتجاه في إدارة المؤسسات التجارية الربحية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*