الأربعاء , مايو 24 2017
الرئيسية / رياضة / سائقو الكارتينج يلهبون حلبة “مسقط سبيد واي” في جولتي “روتكس ماكس”

سائقو الكارتينج يلهبون حلبة “مسقط سبيد واي” في جولتي “روتكس ماكس”

شهدت الجولة السادسة من تحدي روتكس ماكس التي نظمتها مؤخرا الجمعية العمانية للسيارات على حلبة “مسقط سبيد واي” منافسة قوية بين المتسابقين، وتمكن المتسابق حسين عُميد علي من حصد المركز الأول وذلك في فئة الـ “دي دي 2” محققاً زمناً قدره 13:38:411 دقيقة، وحل في المركز الثاني المتسابق كيفين داي محققاً زمناً قدره 13:39:215 دقيقة، وجاء المركز الثالث من نصيب المتسابق انثوني هوج بزمن قدره 13:45:2015 دقيقة، وفي نهاية الجولة قام العميد م. سالم بن علي المسكري رئيس مجلس إدارة الجمعية العمانية للسيارات بتتويج الفائزين .

أما في منافسات فئة الـ”ماكس” فتوج المتسابق باسكوال بوك بالمركز الأول محققاً زمناً قدره 13:32:611 دقيقة، والمركز الثاني كان من نصيب المتسابقة آمنة القبيسي بتوقيت قدره 13:33:053 دقيقة، وحجز المركز الثالث المتسابق تيمور كيرمانشي محققا توقيت قدره 13:33:256.

وفي فئة الـ “جينيور ماكس” استطاع المتسابق لاشلان روبينسون أن يتقدم على منافسيه ويتوج بالمركز الأول محققاً زمناً قدره 11:40:093 دقيقة، وحل وصيفاً المتسابق شهاب الحبسي بعدما حقق زمناً قدره 11:44:238 دقيقة، أما المركز الثالث فكان من نصيب المتسابق لوكاس بيترسون محققاً زمناً قدره 11:44:387 دقيقة.

أما في فئة الـ” ميني ماكس” فاستطاع المتسابق محمد الحبسي أن يتوج بالمركز الأول محققاً زمناً قدره 11:52:326 دقيقة، وفي المركز الثاني جاء المتسابق جامي داي بتوقيت قدره 11:52:426 دقيقة، وحل ثالثا المتسابق زيجي كيمانشي بتوقيت قدره 11:52:781 دقيقة.

وفي فئة الـ” مايكرو ماكس” استطاع المتسابق جورجي زوين أن يتوج بالمركز الأول محققاً زمناً قدره 11:37:078 دقيقة، وفي المركز الثاني جاء المتسابق ديراف كيند بتوقيت قدره 11:37:437 دقيقة، وحل ثالثا المتسابق كيانو الأزهري بتوقيت قدره 11:42:383 دقيقة.

وفي فئة الـ “بامبينو” والتي ضمت متسابقين من أعمار 5 إلى 8 أعوام توج المتسابق عبدول الحبسي بالمركز الأول مسجلا أفضل توقيت له في اللفة الخامسة بزمن 1:18:990 دقيقة، وحل وصيفا المتسابق بنجامين وادي مسجلا زمن 1:19:428 دقيقة في اللفة الثانية، وحل ثالثا المتسابق آدم عون محققاً زمناً قدره 1:21:060 دقيقة في اللفة السابعة .

الجولة السابعة
شهدت الجولة السابعة التي انطلقت على حلبة “مسقط سبيد واي للكارتينج” يوم السبت الماضي لفئة “125 سي سي” منافسات حامية بين المتسابقين ، واستطاع المتسابق حسين عميد علي أن يثبت جدارته ويتصدر فئة الـ “125 دي دي 2” ويتوج بالمركز الأول بعدما قطع 14 لفة في الحلبة ، أما المركز الثاني فكان من نصيب المتسابق كيلي بلوكلي بفارق 0.508 ثانية عن صاحب المركز الأول، أما المركز الثالث فكان من نصيب المتسابق كيفين داي بفارق 0.515 ثانية .

وفي فئة الـ “125 ماكس” حصدت المتسابقة آمنة القبيسي المركز الأول بعدما أكملت 14 لفة في الحلبة ، أما المركز الثاني فكان من نصيب المتسابق تيمور كيرمانشي بفارق 0.198 ثانية عن صاحب المركز الأول، أما المركز الثالث فكان من نصيب المتسابق عبدالله الرواحي بفارق 0.642 ثانية.

“125 جونيور ماكس”
وفي فئة الـ “125 جونيور ماكس” حصد المتسابق تيمور شوهاني المركز الأول بعدما أكمل 12 لفة في الحلبة ، وتوج المتسابق لوكاس بيترسون بالمركز بفارق 0.216 ثانية عن صاحب المركز الأول، أما المركز الثالث فكان من نصيب المتسابق لاشلان روبينسون بفارق 0.249 ثانية.

“125 ميني ماكس”
وفي فئة “125 ميني ماكس” تصدر المتسابق جامي داي وحل في المركز الأول وأكمل 11 لفة، وجاء المتسابق محمد الحبسي في المركز الثاني بفارق 3.249 ثانية، وحل ثالثا المتسابق ثيو كيكاتي بفارق 0.895 ثانية.

“125 مايكرو ماكس”
وفي فئة “125 مايكرو ماكس” توج بالمركز الأول المتسابق جورجي زوين وأكمل 10 لفات، وجاء المتسابق كيانو الازهري في المركز الثاني بفارق 0.137 ثانية، وحل ثالثا المتسابق ديراف كيند بفارق 0.852 ثانية.
وفي نهاية الجولة قام كل من العميد جمال بن سعيد الطائي وبانكج كيمجي بتتويج الفائزين في جميع الفئات وتسليمهم الكؤوس.
جدير بالذكر أن منافسات الكارتينج تلقى في السلطنة حضوراً مميزاً من قبل الجماهير التي تحرص على متابعة السباقات في مختلف منافسات رياضات المحركات ، والآن حلبة “مسقط سبيد واي” مجهزة لاستضافة البطولات التي ننظمها بشكل دوري على المستوى الإقليمي والدولي.

الارتقاء والتطوير
قال العميد.م سالم بن علي بن خليفة المسكري، رئيس مجلس إدارة الجعمية العُمانية للسيارات: تحرص الجمعية العمانية للسيارات على الارتقاء بتطوير رياضة المحركات بصفة عامة، وتوجيه الشباب نحو ممارسة رياضتهم المفضلة في توفير الأماكن المخصصة لها، وكذلك المناخ الملائم والمناسب لهؤلاء الشباب بمواصفات عالمية وتجهيزات عالية الدقة.
وأضاف المسكري: أصبحت رياضة المحركات في تحسن ملحوظ واختلاف تام عن السابق ويرجع ذلك كله الدعم والتوجيه المتستمر من قبل معالي الفريق حسن بن محسن الشريقي المفتش العام للشرطة والجمارك رئيس الجمعية العُمانية للسيارات وكذلك تكاتف الجهود والتعاون المستمر بين كافة الأطراف المعنية برياضة المحركات في السلطنة والجمعية العمانية للسيارات قطعت شوطاً كبيراً خلال الأعوام القليلة الماضية في التكثيف من البطولات والفعاليات الرياضية.
وأردف قائلا: تهدف إقامة واستضافة مثل هذه السباقات التي تستقطب فئات عديدة من الأعمار الصغيرة لاكتشاف مواهب جديدة من الجيل القادم من سائقي رياضات السيارات فهي بمثابة الحضانة التي تقدم الأبطال في هذه الرياضة.
الفرق التخصصية
إلى جانب ذلك حرصت الجمعية العمانية للسيارات على أن يكون التنظيم على مستوى عال من الحرفية، من خلال إيجاد فرق مدربة يمكنها أن تباشر كافة الجوانب التنظيمية، ومن بينها فريق عُمان الطبي لرياضة المحركات الذي سيتواجد خلال هذا الموسم وذلك بعد سلسة من الإسهامات والنجاحات التي حققها الفريق، والإضافة الكبيرة والتي تعتبر ضمن أهم العوامل والمتطلبات الدولية التي تحتاج إليها رياضة المحركات على مستوى العالم، كما يعد الفريق هو الأول من نوعه في السلطنة والشرق الأوسط، وأعضاء الفريق جميعهم من الكوادر العمانية العاملة في المجال الطبي والتمريضي والسلامة والسلامة المهنية.
إضافة إلى تواجد فريق مارشل عمان والذي يعتبرُ أيضاً من الفرق البارزة والحاضرة في جميع الفعاليات الرياضية التي تقيمها الجمعية على مدار العام، حيث استطاع الفريق من الانتشار خارج السلطنة بالمشاركه بحلبة “العين ريس وي”، والمشاركة أيضاً في بطولات الفورملا التي أقيمت بحلبة “مرسى ياس” بأبوظبي.

شاهد أيضاً

كتيبة العزاني تسقط الكاميرون وتبلغ نهائي التضامن الاسلامي

وهج الخليج-مسقط نجح منتخبنا الاولمبي لكرة القدم من بلوغ نهائي دورة التضامن الاسلامي اثر فوزه …